دور المعلم في عملية الإستعداد للإمتحان

يجب أن يكون الامتحان أو التصريح عن موعد الامتحان إيجابيا بمعنى أن لا يقرن الامتحان بالتهديد والوعيد وأن يوضح أهمية الامتحان بالنسبة للطلبة والتركيز على التشجيع بدلا من الوعيد وعلى الأثر الطيب الذي تتركه العلامة الجيدة على الطالب وذويه ٠ ولا بد من وجود فترة مراجعة كل المواد قبل البدء بالامتحان الفصلي ويستطيع المعلم أن ينبهه بأن حصص المراجعة تركز على الجوانب الآتية : 1. تمرين الطلاب على تكوين أسئلة عن كل فصل دراسي ٠ 2. تحضير مجموعة من الأسئلة قبل الحضور للمدرسة وكأنها اختيار نهائي ويقوم الطالب بالاجابة عنها ويصحح الورقة حسب الجواب الصحيح الموجود في الكتاب أو دفتر الملاحظات ، ثم يقوم بكتابة الإجابة الصحيحة مع الأسئلة لإحضارها للمدرسة ٠ 3. طرح الأسئلة من قبل الطالب وأن يبدأ المدرس بإدارة الفصل ومناقشة الأسئلة المطروحة وتوضيح الإجابات الصحيحة لهذه الأسئلة ٠ 4. كتابة قائمة بالأسئلة التي يعتقد بأنها جيدة وتغطي المادة ٠ 5. عدم التقيد بحصة واحدة ، إذا لم يكن الوقت كافيا. 6. عندما يحضر الطالب في الحصة الأخرى يكتب المعلم جميع الأسئلة ويأخذها الطلبة مع الإجابات الصحيحة ٠ 7. يختار المعلم من المواد الأدبية والاجتماعية مجموعة من الأسئلة ويقوم الطلبة بحلها ويشترك في ذلك أكبر عدد منهم ٠ 8. توضيح الطريقة الصحيحة لحل الأسئلة وشرحها وتوضيحها. 9. تعويد الطلبة على استعمال خرائط المعلومات وكيفية كتابتها عند الامتحان والاستعانة بها في تحضير أجوبة الأسئلة.